الأرض المعدة للاستثمار أو المحافظة على المال‎
1145 قراءة
 

كل من استثمر مالا فهو يريد المحافظة  عليه.وكل من افتتح شركات فهو يريد المحافظة على ماله.ومن استثمر ماله ونماه فهو بالاصل يريد المحافظة على ماله.  ومن اشترى عقارا فهو يريد المحافظة على ماله .ولو ربح فيه ربحا مجزيا لباع.ومن اشترى ارضا بقصد المحافظة على ماله فتجب عليه الزكاة فيها بجميع الاحوال

الحالة الاولى:إذا كان قصده المحافظة على ماله فهي مال تجب فيه (فيها) الزكاة.

الحالة الثانية:إذا كان قصده البيع  فتجب الزكاة .لانها من عروض التجارة. فالذي اشترى ارضا بقصد المحافظة على ماله :تجب عليه الزكاة. ويقوم سعرها: ليس بالسعر الذي اشتراه به .ولا بالسعر الذي وضعه في  تصوره انها تستحقه .ولا بالسعر الذي يقوم به العقار من اهل الإختصاص.وإنما تقوم :بالسعر الذي يجد من خلاله مشتريا جاهزا للشراء .ومثاله: لو كانت الارض اشتريت بمليون .ووضع في تصوره مليون ونصف .وقيمت بمليون واربعمائة الف من اهل الإختصاص. ولكن لوكان جادا بالبيع لم يجد مشتريا حال عرضه إلا بمليون ومائة الف فتجب الزكاة بهذا المبلغ (مليون ومائة الف )لان هذا سعرها الحقيقي والباقي ظني. والله اعلم.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه ومن تبعهم باحسان والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قاله وكتبه:أبوعبد الإله الدكتور/صَالحُ بْنُ مُقبِلٍ العُصَيْمِيَّ التَّمِيمِيِّ

عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

والمشرف العام على موقع الإسلام نقي

www alislamnaqi.com             

تويتر، وفيس بوك DrsalehAlosaimi@

الرياض - ص.ب: 120969 - الرمز: 11689

فاكس وهاتف: 012414080

البريد الإلكتروني: s555549291@gmail.com