يحفظ أسماء اللاعبين، ويستنكر حفظ المحدثين!
1661 قراءة
 

1-قال لي,كيف استطاع أئمة الحديث حفظ أن فلان ثقة،وفلان كذاب،وفلان سيئ الحفظ ،وفلان صالح الحديث،وفلان لم يلق فلان، وفلان حديثه مقارب،وفلان مدلِّس، كيف لا تختلط عليهم الاسماء؟وكيف استطاعت ذاكرتهم استيعاب هذه المعلومات؟ فحاولت أن أبين له أن هذا من توفيق الله لهم،ومن حفظ الله لدينه, فالإسناد من الدين, وهؤلاء الأئمة قد اتقوا الله وخافوه،وحافظوا على دينه،فيسر الله لهم ذلك, ولكنه لم يقتنع!

2-ويظهر أنه إما مشكك أو مجادل؟فلما عجزت عن إقناعه بالطرق الشرعية حاورته بحوار عقلي،فقلت له:

أ-كل من اتجه لفن حفظ أعلامه ورموزه ولم تختلط عليه الأسماء أو تتشابه،وهذا أمر ملحوظ ومشاهد فلم يقتنع أيضا،

ب-فقلت له: ماهو المجال الذي انت مولع فيه ؟ فقال لي الكورة, فقلت حسنا سأقنعك من خلال الكورة, فقال كيف؟

ج- قلت له:لو ذكرت لك أسماء عشرات اللاعبين وأدخلت لاعبي ناد مع لاعبي ناد آخر،فقلت لك:اللاعب الفلاني يلعب في النادي الفلاني وهو يلعب بناد آخر هل تستطيع ذكر ناديه لي؟ قال نعم

د-قلت له:لو قلت لك اللاعب الفلاني اشترك مع اللاعب الفلاني في نادٍ وهما يلعبان في ناديان مختلفان ألا تستطيع تصحيح معلومتي ؟ قال نعم ه-قلت له:لو قلت لك اللاعب الفلاني أدرك اللاعب الفلاني وهو ما أدركه وإنما اعتزل أحدهما اللعب قبل الآخرأيصعب عليك الاستدراك علي؟ قال لن يصعب الإستدراك عليك،بل وسوف أصحح معلومتك.

و-قلت له:لو ذكرت لك ألف لاعب،وقلت لك: أذكر لي أنديتهم ألا تستطيع؟قال بلى.

ز-قلت له:إذا أنت تستطيع أن تذكر لي اللاعبين وأنديتهم وخانات لعبهم،بل وتقول اللاعب الفلاني يلعب في خانة كذا في نادي كذا،واللاعب الفلاني في نادي كذا في خانة كذا،واللاعب الفلاني اعتزل اللعب قبل أن يسجل اللاعب الفلاني في النادي, فلم يلعبا في زمن واحد،وفلان وفلان لم يشتركا في ناد واحد،وتعرف جميع هذه التفاصيل الدقيقة،لأنك أعرتها اهتمامك، وجعلتها شغلك الشاغل,بل وتستطيع أن تميز بين لاعب الدول العربية والأجنبية والمحلية,ولايمكن ان تخلط بين لاعبي الأندية المختلفة،بشكل دقيق يثير الانتباه،فلما تستكثر على أئمة الإسلام الذين صدقوا وأخلصوا لله -نحسبهم والله حسيبنا وحسيبهم-معرفة رواة الحديث عن النبي،صلى الله عليه وسلم؟! فالإمام البخاري ،-رحمه الله- عندما خلطا له بين الأسانيد أعادها  لوضعها الصحيح،فتعجبت واستنكرت,وأنت تستطيع لوخلطا لك بين مئات اللاعبين أعدتهم إلى وضعهم،وذكرت خاناتهم وأنديتهم، وهذايعتبرعند غير المهتمين من الغرائب والعجائب،ولكنه عندك من أيسر الأمور فهل فهمت الآن ؟أن من اهتم بشيء وكان شغله الشاغل برز به,فطأطأ رأسه خجلا وقال فهمت الآن.

3-وهنا نصل إلى حقيقة المشككين الذين يحكمون على الأشياء من خلال مفاهيم خاطئة عندهم,ومن خلال النقاش العلمي نستطيع ان نصل معهم إلى الحق او على الأقل نخفف من شرهم أو نقنع غيرهم.والله اعلم واحكم  

 

قاله وكتبه: الدكتور صالح بن مقبل العصيمي التميمي

عضو هيئة التدريس بجامعة الامام محمد بن سعود الإسلامية

والمشرف على موقع الإسلام نقي

http://alislamnaqi.com/home

الحساب في مواقع التواصل الاجتماعي :تويتر,فيس بوك

DrSalehAlosaimi@ 

S555549291@gmail.com

فاكس: 0096612414080

جوال:00966555549291

البريد :الرياض.ص.ب 120969 الرمز 11689